التدريب على التعامل مع الامتحان وضغوط الدراسة - al-jesr

Last posts أحدث المشاركات

السبت، 27 يونيو 2020

التدريب على التعامل مع الامتحان وضغوط الدراسة

التدريب على التعامل مع الامتحان وضغوط الدراسة
التحضير للاختبارات الدراسية


تكمن القوة في تحديد الأهداف في حقيقة أن الفرد يقرر ويلتزم بالإجراءات التي يجب اتخاذها والنتائج المرجوة منها. بعد هذا القول، فإن تدريب الشباب يختلف عن تدريب الكبار لأنه في كثير من الأحيان لا يمتلك الشاب المهارات الحياتية للعثور على الإجابة لأنفسهم، وبالتالي قد يحتاج الوالد أو المدرب إلى مسارات عمل مقترحة ومدخلات مقترحة. ما زال عليهم أن يقرروا ما يريدون.
لذا ينصح أي من الوالدين بتشجيع أطفالهم على مناقشة مخاوفهم وقضاياهم حول المراجعة والامتحانات والضغوط التي قد يشعرون بها في ظل ذلك، وتقديم الدعم والفهم وبعض الاقتراحات العملية مثل تلك المدرجة أدناه.

مقترحات الخطة

1- ضع خطة دراسية وشاركها مع العائلة، واحصل على دعمهم لإنجاح خطتك. كثيراً ما يقال إن الناس لا يخططون للفشل، بل إنهم فشلوا في التخطيط.
2- حدد أفضل وقت في اليوم للدراسة، ليس بعد فوات الأوان وليس في وقت مبكر. دع الناس يعرفون أن هذا هو وقتك للمراجعة، واطلب منهم احترام ذلك.
3- استخدم أدوات المراجعة السريعة التي تناسبك. أنشئ قوائم بالحقائق، وبطاقات فلاش، وخرائط ذهنية، كل ما سيساعدك. احملهم معك وفي لحظات هادئة خلال النهار أخرجهم واعمل بعض المراجعة السريعة لمدة 5-10 دقائق.
4- عند مراجعة الاختبارات لتحديد هدف أو نتيجة لكل جلسة مراجعة، لا تحاول تغطية الموضوع بأكمله دفعة واحدة، وحاول تقطيعه إلى أقسام يمكن إدارتها، مما يجنبك الإرهاق بالمهمة، ويعزز الشعور بالإنجاز عن طريق إعطاء الكثير من الإنجازات الصغيرة. هناك سؤال قديم يطرح نفسه "كيف تأكل فيل؟" حيث يكون الجواب "جرعة واحدة في كل مرة". يعدّ إجهاد الامتحان أيضاً مشكلة لبعض الشباب وقد يرغبون في ممارسة بعض تقنيات الاسترخاء للمساعدة في ذلك، وإليك بعض الأمثلة عن ذلك:



التنفس وإبعاد التوتر

أ- تذكر أن تتنفس. عندما نتوتر، فإننا نميل إلى التنفس بسرعة بطريقة غير صحية في صدرنا. اعمل على إبطاء تنفسك.. وتنفس بعمق حتى تتحرك معدتك للداخل وللخارج.
ب- غالباً ما ترتبط حالتنا العاطفية بوضعنا، لذا اجلس واجعل ظهرك بشكل مستقيم وحاول ألا تتدلى فوق مكتبك. هذا يساعد على التنفس ويعزز الأهم في الحالة الذهنية وهو اليقظة.
ج- اذهب في راحة لمدة 30 ثانية. أغمض عينيك وتصور وجهة عطلتك المفضلة. تعرف على مدى اختلاف الضوء، اشعر بلمسة النسيم على بشرتك واستمع إلى الأصوات من حولك.

تحسين فرصك

أخيراً لكل من الآباء والشباب، نعم، من المهم أن تحصل على النتائج التي تريدها ولكنها ليست نهاية العالم إذا لم تفعل ذلك. إذا كنت تريد هذه النتيجة حقاً، يمكنك العثور على العديد من الطرق لتحقيقها بل وتجاوزها.. وتذكر أنه لا يوجد أي رد فعل بالفشل فقط، فاستخدم ما تتعلمه لتحسين فرصك في المرة المقبلة.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق