كيفية تحسين الخيال الإبداعي - al-jesr

Last posts أحدث المشاركات

السبت، 6 يونيو 2020

كيفية تحسين الخيال الإبداعي

كيفية تحسين الخيال الإبداعي
كيفية تحسين الخيال الإبداعي 


الخيال الإبداعي هو أكثر من مجرد خيال نشط. إن القدرة على تخيل الأشياء بنشاط، ورؤية الأشياء وسماعها في ذهن المرء، هي قدرة مهمة. لا يجب أن تتضمن الكثير من الإبداع.. أحلام اليقظة، على سبيل المثال، هي عملية خيال. يمكن أن يتكون من عالم خيالي متقن، ولكنه عالم مليء بجميع الأشياء التي يفكر فيها كثير من الناس.
إذاً، يجب أن يشمل الخيال الإبداعي القدرة ليس فقط على تخيل الأشياء، ولكن أيضاً القدرة على تخيل الأشياء الأصلية. إنها رؤية أشياء لا يراها الآخرون، والخروج بأفكار جديدة. فكيف تزرع هذا؟

التطوير والتركيز

أولاً، مارس خيالك الأساسي. يمكن أن يكون الأمر بسيطاً مثل التفكير في الصور أكثر، أو الاستماع إلى الموسيقى في عقلك. حاول أن تشغل "أفلاماً" صغيرة في عقلك، حتى تتمكن من مشاهدتها عند الطلب. هذه عملية بسيطة، ولكن بالنسبة لأولئك منا الذين لا يستطيعون فعل ذلك بشكل طبيعي، يمكن أن يستغرق الأمر الكثير من الممارسة. لحسن الحظ، هذا ليس نشاطاً مزعجاً.
الجزء الثاني من تطوير خيالك الإبداعي هو أن تصبح أكثر إبداعاً في تفكيرك وتخيلك. ابدأ بالتركيز على إبداعك. عقولنا الباطنة تعطينا المزيد مما ننتبه إليه. تجاهل الجوانب الإبداعية في حياتك، وأنت تخبر اللاوعي الخاص بك أنها غير مهمة. من ناحية أخرى، إذا لاحظت أنه عندما تكون مبدعاً، سيبدأ عقلك الباطن في منحك المزيد من الأفكار الإبداعية.



أفكار جديدة

يمكن أن يشجع المحيط المختلف أيضاً إبداعك. هل تريد المزيد من الإبداع في حياتك العاطفية؟ هل تكتب؟ حاول الجلوس على السطح للكتابة. تريد أفكاراً جديدة لعملك؟ اصطحب دفتر ملاحظات إلى الحديقة واجلس بجانب البركة. يمكن أن يؤدي تغيير البيئة إلى إخراج تفكيرك من الجمود.
يمكنك لعب الألعاب التي تمارس خيالك الإبداعي. تستخدم إحدى هذه الألعاب تقنية تسمى "مجموعة المفاهيم". وحدك أو مع لاعبين آخرين، يمكنك الجمع بين المفاهيم أو الأشياء العشوائية بطرق جديدة، لمعرفة من لديه أفضل فكرة. على سبيل المثال، يمكن أن يولِّد مقياس الحرارة ولوحة الإعلانات فكرة عن علامة تتحقق من الطقس وتعديل الفكرة.

حاول ألا تنتظر

من المؤكد أن الإلهام الإبداعي يمكن أن يأتي في أي وقت، لكنه يأتي في كثير من الأحيان عندما يكون هناك عمل بدلاً من الانتظار. لذلك إذا كنت ترغب في ابتكار اختراعات إبداعية، فابدأ بإعادة تصميم كل ما تراه عقلياً. تخيل دراجة أفضل، أو خدمة توصيل أسرع، أو كرسياً أفضل. استمر على هذا الأمر مدة ثلاثة أسابيع، وسوف تصبح عادة.
بالطبع، يتجاوز الخيال الإبداعي حل مشكلات معينة أو اختراع أشياء. دائماً ما تأتي العقول المبدعة بالأسئلة أيضاً، وليس فقط الحلول. إذا كنت تريد أن تكون أكثر إبداعاً طوال الوقت، فركز على ثلاثة أشياء:

1- تغيير وجهة نظرك


قد يعتقد الطفل أن العمل فقط لعدم العمل (للتقاعد) سخيف. التفكير من هذا المنظور قد يمنحك أفكاراً حول كيفية كسب المال من خلال القيام بأشياء تستمتع بها. رؤية العالم مثل كائن قد يعطي الرسام أفكاراً جديدة مبدعة. يعد النظر إلى الأشياء من منظور مختلف طريقة مؤكدة للعثور على تحسينات إبداعية لنشاط تجاري ما في حال كونك تعمل بالتجارة. شاهد كل شيء من عدة وجهات نظر.




2- تحدي افتراضاتك

ماذا لو لم يكن في المطاعم موظفون؟ يدفع الزائرون في الماكينة عند دخولهم، ويطعمون أنفسهم في بوفيه، وكل شيء مؤتمت قدر الإمكان، حتى يتمكن مشغل مالك واحد من تشغيل مطعم كبير بمفرده. يمكنك تحدي جميع افتراضاتك. هل عليك حقاً دفع الإيجار؟ هل تحتاج حمامات السباحة إلى الماء؟ هل يمكن أن يكون التمرين شيئاً سيئاً؟

3- دع أفكارك تنطلق

هل يبدو السرير الطائر سخيفاً؟ يمكن أن يؤدي إلى مفهوم فراش الهيليوم. عندما تنزل منه في الصباح، تخيل أنك تطفو بعيداً عن الطريق، حتى السقف يمكن أن يكون كذلك في الخيال الإبداعي.. لا تخنق إبداعك. استرخ، ودع الأفكار تأتي. يمكنك دائماً تجاهل ما لا تريد لاحقاً.

لكي تكون هذه التقنيات جزءاً معتاداً من تفكيرك، استخدمها بانتظام. نظراً لأن الأمر يستغرق أسابيع عدة لتنمية هذه العادة، ذكّر نفسك باستخدامها كل يوم. دوّن بعض تقنياتك المفضلة على بطاقة واحملها معك. انظر إليها طوال اليوم وطبق التقنيات على أي شيء. قريباً، سيكون لديك خيال أكثر إبداعاً.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق