‏أمل أكرو: الانتظار البديع - al-jesr

Last posts أحدث المشاركات

الأحد، 4 أبريل 2021

‏أمل أكرو: الانتظار البديع

أمل أكرو: الانتظار البديع


‏أمل أكرو

‏أتظن أنك محوت تاريخي ومعتقداتي، عبثاً تحاول.. فأنا كعيسى بن مريم، لا أحد يعلم متى مجيئي..

أتظن أن رقصك على ضريح تابوتي ولمس ترابي مهللاً بانتصارك وتركي لظلام الليل أنك طمست هويتي ودمرت كياني.. أنا يا عزيزي سآتي ذات يوم كقيامة تنهي وجودك، لأروي لك قصة، فقبل كل هذا اللاشعور كان بي شعور صاف أنت من لوثه.. كنت أنتظرك كل ليلة لعلك تأتي بخبر يثلج صدري.. كنت أنتظرك على الرصيف، وعلى شرفتي وبيدي كوب الشراب المرصع باللازورد.



حدثتك ليلاً كما يتحدث الناي لوتر خائف من الكمال، تحدث إلي الليل وأخبرني أنك لن تأتي ولن تعود.. فلترحلي يا ذات الحنين.. اجعلي ليلك لامعاً من دونه.. اجعلي لحياتك مشتهى، ولا تنتظري عديم الشعور، هو اتخذ من هجرك راحته وسكنه، فلتسكني لراحتك وتنسي كل ما يبعثر مهجتك وآنسي روحك، وانهي عجاف سنينها يا نسيم الفجر.

‏بعد حديثه أدركت معنى الوجود، وأطفأت نورك بقلبي للأبد، أحرقت فصولك بي، ولم أتعجب يا زمرديّ الهوى، لأجلس مرتاحة كحديقة في أوج زينتها.. رفعت بؤسي عني غيمة غيمة، وجعلت سمائي صافية، وقدمت لنفسي الماء قبل النبيذ ولم أنتظرك.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق