كيف يمكن لهذه الجامعة أن لا تتقاضى شيئاً مقابل الرسوم الدراسية؟ - al-jesr

Last posts أحدث المشاركات

السبت، 26 فبراير 2022

كيف يمكن لهذه الجامعة أن لا تتقاضى شيئاً مقابل الرسوم الدراسية؟

 


بيتر كوي – مترجم من النيويورك تايمز

يوم الاثنين الماضي تلقيت بريداً إلكترونياً من رئيس جامعةٍ عن المقال المؤثر الذي كتبته تارا ويستوفر هذا الشهر عن كفاحها لبدء دراستها الجامعية من دون مال. حيث كانت ويستوفر تستيقظ يومياً في الساعة 3:40 صباحاً للعمل كبواب في مدرستها - "لالتقاط العلكة من السجاد، ومسح المعادلات الغريبة من السبورات وتنظيف المراحيض، لتغطية الرسوم الدراسية، قبل أن تتوجه إلى الفصل في حوالي الساعة الثامنة صباحاً.

تارا في النهاية واصلت إكمال درجة البكالوريوس ثم حصلت على درجة الدكتوراه في التاريخ من جامعة كامبريدج.

كتب شاي رشيف، رئيس جامعة University of the People، "إنها تمثل تماماً الأشخاص الذين أنشأنا الجامعة من أجلهم".


المواد التعليمية متاحة مجاناً

رشيف ليس كأي رئيس جامعة عادي فهو رئيس جامعة University of the People، التي أسسها في العام 2009، هي مؤسسة تعمل عبر الإنترنت فقط ولا تتقاضى أي رسوم دراسية مقابل التعليم. لا يتعين على الطلاب الدفع مقابل الكتب المدرسية لأن جميع المواد التعليمية متاحة مجاناً عبر الإنترنت، ولا يوجد سكن لأنه لا يوجد حرم جامعي. يتعين على الطالب دفع مبلغ 120 دولاراً لكل اختبار نهائي فقط، والذي يجب عليهم اجتيازه للحصول على الساعات المعتمدة. بالنسبة إلى 40 مساقاً، يصل هذا المبلغ إلى 4800 دولار للحصول على درجة البكالوريوس، على الرغم من أنه بالنسبة للطلاب الذين يواجهون صعوبات مالية شديدة، يمكن التنازل عن رسوم الامتحان كمنح.

كيف يمكن جعل رسوم الدرجة الجامعية زهيدة للغاية؟ يعمل المدرسون والعديد من الإداريون، بما في ذلك رشيف، من دون أجر. رئيس مجلس الجامعة هو جون سيكستون، الرئيس الفخري لجامعة نيويورك.

يتطوع أساتذة من أفضل الجامعات كعمداء. معظم المدرسين هم أساتذة متقاعدون أو حاصلون على درجة الدكتوراه مؤخراً ممن يبحثون عن خبرة في التدريس. كما تبرعت العديد من المؤسسات والأفراد بالجهود. أخبرني رشيف مؤخراً: "إن عدد الأشخاص المستعدين لفعل الخير في العالم مرتفع بشكل مذهل".


مواد اختيارية وبرامج أكاديمية

الرسوم الدراسية المجانية جيدة لكثير من الناس. تقول UoPeople، إن لديها 117000 طالباً من 200 دولة، 10% منهم هم من اللاجئين. 30% ممن يدرسون في الجامعات في الولايات المتحدة من السود، 60% هم من الجيل الأول الذي يدرس في الجامعات، و50% هم من الآباء. بعد سيطرة طالبان على أفغانستان في العام 2021، التحقت 1600 امرأة أفغانية بجامعة UoPeople من خلال منح دراسية قدمتها لهم الجامعة وذلك ليستطعن إكمال تعليمهن من المنزل.

UoPeople ليست هارفارد، فتقدم الجامعة عدداً قليلاً من المواد الاختيارية ومجموعة محدودة من البرامج الأكاديمية مثل: إدارة الأعمال، وعلوم الحاسوب، وعلوم الصحة، والتعليم. بالإضافة إلى درجة البكالوريوس، هناك برامج شهادات والدرجة الجامعية المتوسطة ودرجة الماجستير في بعض التخصصات. وللحفاظ على التكاليف منخفضة، تتخلى الجامعة عن الأنشطة الرياضية، وتتجاهل أيضاً خدمات مثل استشارات الصحة العقلية. حيث قال رشيف "لا نستطيع تحملها ولا نعطيها".

لقد تم اعتماد الجامعة من قبل لجنة اعتماد التعليم عن بعد، والمعترف بها من قبل وزارة التعليم هنا في الولايات المتحدة. ويقول رشيف إن الجامعة تعمل للحصول على اعتماد معياري (ليس عبر الإنترنت فقط) من لجنة اعتماد الجامعات التابعة للرابطة الغربية للجامعات والكليات. إذا سارت هذه العملية جيداً، فيمكن أن يتم اعتماد الجامعة في بداية العام المقبل.

الحصول على وظيفة

تعدّ سيمون بيلز، الحاصلة على ميدالية أولمبية سبع مرات في الجمباز، أحد أشهر طلاب UoPeople، على الرغم من أنها أخذت إذن غياب، وفقاً لما قاله رشيف "نأمل أن تعود وتنهي شهادتها". معدل التسرب من UoPeople مرتفع، كما هو الحال مع جميع الجامعات عبر الإنترنت. يقول رشيف إن الطلاب مطالبون بإكمال مساقين فقط للتسجيل في الجامعة، وحوالي نصفهم لا يصلون إلى هذه المرحلة. كما يقول إن حوالي %25 من أولئك الذين يلتحقون ببرامج البكالوريوس يكملون شهاداتهم في غضون ست سنوات.

لقد وصلني فريق العلاقات العامة في UoPeople مع سارة ميرلينو، 40 عاماً، من ووترتاون في ويسكنسن، التي حصلت على درجة الماجستير في إدارة الأعمال من الجامعة في العام 2018. كانت سارة بلا مأوى في الصف السادس، وحملت عندما كانت طالبة في المدرسة الثانوية. أنجبت طفلاً ثانياً بعد عام. حصلت في النهاية على شهادة المدرسة الثانوية ودرجة البكالوريوس، لكن تراكمت عليها قروض دراسية ضخمة وديون طبية، ولم تستطع الحصول على وظيفة جيدة.

لكن مع ماجستير إدارة الأعمال من UoPeople، تمكنت من الحصول على وظيفة في Amazon. تمت ترقيتها مرتين، وفي العام الماضي تم إرسالها للعمل في مشروع في المملكة العربية السعودية، وكانت المرة الأولى لها خارج الولايات المتحدة. ما مدى دور UoPeople في تغيير مسار حياتها؟ سألت، قالت "كله".

هل هي مجرد بداية

السؤال المعلق حول هذه القصة هو ما إذا كانت هذه مجرد بداية لجامعة من دون رسوم دراسية أو ما إذا كانت جيدة كما هي. هناك الكثير من الطلب على جامعات مثل UoPeople. وجدت دراسة لليونسكو في العام 2020 أنه في أفقر شريحة من سكان العالم، لم يتمكن سوى %10 من الوصول إلى التعليم العالي في العام 2018، مقارنة مع 77% للشريحة الأعلى دخلاً. لكن توفير جامعات مثل UoPeople هو أمر آخر: أحد العوامل المحددة هو توافر المدرسين. كم عدد الأساتذة المتطوعين الذين لديهم الوقت الإضافي؟

ومع ذلك، من الأفضل أن تضيء شمعة بدلاً من أن تلعن الظلام، كما قال أحدهم ذات مرة. قال رشيف: "إذا كان بإمكانك الذهاب إلى هارفارد، فاذهب إلى هارفارد، أنا موجود من أجل أولئك الذين ليس لديهم بديل آخر".

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق