محمد عوض الجشي: أبوالعبد وخفّا حنين - al-jesr

Last posts أحدث المشاركات

الخميس، 22 أكتوبر 2020

محمد عوض الجشي: أبوالعبد وخفّا حنين

محمد عوض الجشي


محمد عوض الجشي 

ما إن تسلم أبوصطيف مركزه المهني مساعد مدير تنفيذي.. حتى استعرض قسم التدريب ضرورة الانكباب في استلهام اللغة الأجنبية، مما يساعد على صقل المهارات الكتابية والشفوية بين الموظفين أنفسهم والمراجعين.. إذ انتدب أحد الموظفين الذي تم تعيينهم للتو.. إنه أبوالعبد الذي تخرج حديثاً بتقدير.... الذي تعرف على مستلزمات العمل، وتنقل بين ردهات المكاتب بمعية المسؤول المباشر، واستشعر طبيعة الأعمال في الأقسام والإدارات المتفرعة وغيرها.

اللغة الأم

أبوالعبد لا يتقن إلا اللغة الأم.. ونظراً للتوصية من أهل الاختصاص، ينبغى عليه الانسجام والخضوع لدورات مكثفة سواء أكان في معهد أو مكتب تدريب كي تسكن أهليته للوظيفة وأن يجاريها طبقاً للمتعارف عليه.
لم يتسنَ لأبي العبد أن يتكيف مع إدارة المعاهد المتوفرة في المؤسسة والبلدة.. بل ارتقى للسفر خارج البلاد.. لمدة ستة اشهر.. وتعايش مع عائلة أجنبية كي يتشرب اللغة في سكون ودعة وانسجام ووحدانية يتغنى بها حين عودته بعد انتهاء فترة البعثة التدريبية.



فن لغة الطبخ

أجل عاد أبوالعبد.. وفي جعبته مفردات بسيطة لا تتعدى العشرة.. كـ "تحية.. وإلى لقاء وأهلاً بكم.. ومساؤكم سعيد.. وكيف حالكم.. وكم الوقت الآن" إلخ... وها هو أبوصطيف فرح فخور بأبي العبد.. وقبل أن يبادره السؤال، صدح أبوالعبد شاكراً للبعثة والانهماك في الدورة خارجاً.. نعم يا أبا صطيف، تعلمت الكثير الكثير.. وجبت أماكن عديدة وحارات مبعثرة.. واستلهمت معظم عادات الشعوب، خاصة في كيفية تناول الطعام.. واستقبال الزائرين.. علاوة على ذلك تعلموا مني فن الطبخ بكافة أنواعه ومذاقه.. والسؤال المطروح: هل نجح أبوصطيف في إدارة موظفيه؟ وما هي الطريقة المثلى في كيفية انتقاء بعثات إلى الخارج ومدة الفترة المناسبة اللازمة للتدريب لصقل ذواتهم ومهاراتهم؟ وهل عاد أبوالعبد بخفي حنين؟

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق